أبو عبيدة: معركة “طوفان الأقصى” وضعت إسرائيل على طريق الزوال

0 13

قال أبو عبيدة الناطق العسكري باسم “كتائب القسام” الجناح العسكري لحركة حماس في كلمة صوتية يوم الخميس، إن معركة “طوفان الأقصى” وضعت إسرائيل على طريق الزوال.
وأضاف الناطق باسم كتائب القسام “بعد 83 يوما من بداية معركة “طوفان الأقصى” التي وضعت إسرائيل على حافة الزوال، فإن أعظم تحية عسكرية جهادية لا يمكن أن يستحقها أحد سوى شعبنا الصامد في غزة”، مؤكدا أن طوفان الأقصى صنع نعش إسرائيل.
وتابع أبو عبيدة قائلا “يا أمتنا ويا أحرار العالم إننا نقاتل منذ عقود وصولا إلى معركة “طوفان الأقصى” من أجل شعبنا وانتصارا له، ولمقدساته”.
وأكد أبو عبيدة بأنه “لا صفقات تبادل للأسرى قبل وقف العدوان على شعبنا”.
وشدد على أن أولويتهم وقف العدوان على المدنيين الأبرياء ولا تتقدم على ذلك أي أولوية.
وتابع قائلا “لنا للعالم إننا شعب يطلب الحق والحرية”.
وأفاد في كلمته بأنهم واصلوا الإعداد والقتال لأنهم يعلمون أن الحقوق لا تنتزع إلا انتزاعا، مشيرا إلى أنه العدو المتغتطرس لا قبل له بشعبنا الطالب للحق.
وأوضح أبو عبيدة أن هذا العالم الرسمي متوزع بين مجرم ظالم ومتخاذل عاجز.
وذكر في السياق إلى أنهم نفذوا عمليات خاصة بإعادة تفجير ذخائر إسرائيلية بآلياته وجنوده، واستهدفوا 3 مروحيات له.
وصرح بأن “كتائب القسام” وبعد 83 يوما من المعركة استهدفت 825.
وأفاد أبو عبيدة بأن ما غرسه 7 أكتوبر سيبقى مزروعا في وجدان الشعب الفلسطيني من صورة لانكسار إسرائيل.
وبين في السياق أن ما تتنقنه إسرائيل هو التدمير والقتل لمحاولة إقناع شعبنا بعدم جدوى المقاومة.
وأكد أن غزة فضحت كل مؤسسات الكذب التي تحمل سيف حقوق الإنسان في مواجهة الشعوب المستضعفة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.