كورونا يلقي بظلاله على الأندية الإسبانية

0 227

متابعة – احمد على

قررت السلطات في إسبانيا إقامة مباريات الفرق الرياضية الإسبانية مع نظيرتها الإيطالية، بدون حضور جماهيري، بسبب مخاوف من انتشار فيروس كورونا.

وأكد الوزير الإسباني في مؤتمر صحفي أن قرار السلطات هو أن هذه المباريات بين الفرق الإسبانية والإيطالية يجب أن تقام بدون جمهور، كون إيطاليا هي البلد الأكثر تضررا من الفيروس في أوروبا.

الجدير بالذكر أن 4 مناطق فقط في إيطاليا التي تم تحديدها، من قبل منظمات الصحة العالمية، كمناطق معرضة للخطر الشديد، بعكس باقي المناطق في البلد الأوروبي.

وأعلن سالفادور إليا، وزير الصحة في إسبانيا، إقامة مباراة فالنسيا الإسباني وضيفه أتالانتا الإيطالي، في إياب دور الـ16 لبطولة دوري أبطال أوروبا، المقررة الثلاثاء المقبل، بدون جمهور.

وأشار إليا إلى أن مباراة خيتافي الإسباني وإنتر ميلان الإيطالي، المقررة في 19 من مارس/أذار الحالي، في إياب ثمن نهائي الدوري الأوروبي، ستقام بدون جمهور أيضا، علما بأن مباراة الذهاب ستقام في ميلانو يوم 12 آذار/مارس الحالي.

اخبار مشابهة
1 من 71

وتابع: “اتخذت الحكومة هذا القرار بسبب الوجود القوي للجماهير القادمين من المناطق المعرضة للخطر لحضور هاتين المباراتين”.

وعلى سبيل المثال فإنه من المقرر حضور الجماهير في مواجهات كرة القدم التي ستجمع فريق برشلونة الإسباني بفريق نابولي الإيطالي، وكذلك فريق إشبيلية الإسباني بفريق روما الإيطالي، وذلك لابتعاد نابولي وروما عن مناطق انتشار الوباء.

كذلك أكد وزير الصحة الإسباني أن مباريات كرة السلة بين أندية إسبانية ونظيرتها من شمال إيطاليا ستقام أيضا بدون جمهور.

وأعلن وزير الصحة الإسباني إلغاء المؤتمرات الطبية في إسبانيا استجابة لضرورة أن يكون العاملون في المجال الصحي في حالة ممتازة في الأيام والأسابيع القادمة.

وتم اكتشاف 150 حالة إصابة بفيروس كورونا في إسبانيا حتى الآن، وفقًا لآخر حصيلة قدمتها السلطات الإسبانية الثلاثاء.

ونوه وزير الصحة الإسباني أنه لن يتم منع حضور الجماهير في أي من المواجهات الرياضية التي تجمع بين الأندية المحلية وبعضها أو الأجنبية، ما لم تكن تنتمي لأي من المناطق التي اكتسحها وباء فيروس كورونا.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.