عذرآ أمير القلوب “همُ الذين سقطوا”

0 361

بقلم أسامه أبوالعنين رئيس تحرير حق المواطن

اخبار مشابهة
1 من 49

هرم مصر الرابع “مجدي يعقوب” يضرب أروع الأمثال في حب مصر
رجل عشق تراب مصر
فعشقه العالم أجمع
إنه يا ساده الأسطورة أمير القلوب صانع السعادة والإبتسامة
ذلك الفارس الذي تجاوز الثمانين من عمره ولكنه يحمل قلب يتسع للكون بأكمله
علم العالم أجمع
أن الإنسانية هي أعظم درجات النبل والسمو والرقي
هذا الرجل لم يشأ أن يسلك درب من هم في عمره
لم يشأ أن يكتفي بما قدمه للبشريه
وإنما أراد لنفسهِ وكلهُ إصرار وتحدي أن يُكمل مسيرة العطاء
أن يجاهد من أجلِ من مرضت قلوبهم
يصول ويجول في العالم من أجل جمع التبرعات لبناء أكبر مستشفى بجوار الأهرامات
لتكون شاهدة على إصرار وتحدي المصريين
عذرآ سيدي فعندما زلت قدماك أثناء تكريمك في دبي وسقطت لم تسقط كما ظن البعض
ولكن كما قالها عميد الأدب العربي الدكتور “طه حسين”
عندما أخبروه أنه سقط أمام لجنة الإمتحان قال عبارته الشهيرة
“همُ الذين سقطوا”
نعم دكتور مجدى لم تسقط أنت بل سقط كل خفافيش الظلام
بل سقط كل من يحارب الإنسانيه والرحمة بأسلحتهم الفتاكه
بل سقط كل من يصر أن يهوى بنا إلى القاع
عذرآ دكتور مجدى
فأنت لم تسقط
بل إرتفعت إلى عنان السماء بما قدمته طوال حياتك العظيمه
وسيشهد التاريخ
أن أهرامات مصر لا تنتهي

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.