حساسات ذكية لقياس منسوب مياه النيل ومراقبتها باستخدام الذكاء الاصطناعى

0 7
اخبار مشابهة
1 من 843

أكد اللواء/ خالد عبد العال محافظ القاهرة، أن الهدف الخامس من رؤية مصر 2030 المتعلق بالاستدامة البيئية تسعي من خلاله الدولة المصرية نحو الحفاظ على التنمية والبيئة معاً من خلال الاستخدام الرشيد للموارد بما يحفظ حقوق الأجيال القادمة في مستقبل أكثر أمناً ويتحقق ذلك بتعزيز استخدام تقنيات التكنولوجيا الحديثة لضمان استدامة الموارد
واضاف محافظ القاهرة ان القيادة السياسية تولى اهتماما كبيرا بتطوير وتحديث انظمة العمل والإستفادة من التكنولوجيا الحديثة وتطبيقات الذكاء الإصطناعى فى حوكمة و إدارة المنشآت بكافة مؤسسات الدولة.
ونوه محافظ القاهرة ان شركة مياه الشرب بالقاهرة قامت بتجربة هي الاولى من نوعها، حيث تم تركيب حساسات ذكية لقياس منسوب مياه النيل بمداخل محطات انتاج المياه، مؤكدا ان هذا المشروع سيساهم بقدر كبير فى المراقبة المستمرة لتغيرات منسوب مياه النيل ومن جانبه، اكد المهندس مصطفى الشيمي رئيس مجلس ادارة شركة مياه الشرب بالقاهرة انه تم اعداد قاعدة بيانات متكاملة عن منسوب مياه النيل تساهم فى التنبؤ بالتغيرات التى تطرأ على منسوب النيل والذى يندرج ضمن خطة اعمال الشركة للتحول الرقمى و التنبؤ بالأعطال ويساهم فى سرعة إنجاز الصيانات الوقائية لجميع المعدات بمحطات انتاج المياه التابعة للشركة، وذلك برصد البيانات الواردة من هذه الحساسات بصورة لحظية بما يساهم فى تحديد كفاءة المياه الداخلة لمحطات المياه والتنبوء بالأعطال التى قد تحدث نتيجة تغير خصائص المياه لأى عوامل جوية او مؤثرات خارجية وذلك قبل دخولها لمراحل المعالجة داخل المحطة، ويساهم هذا التطبيق فى رفع كفاءة تشغيل المعدات داخل المحطات وزيادة العمر الإفتراضى لها.
واضاف المهندس مصطفى الشيمى ان الشركة تعمل على تطوير كافة منظومات العمل ضمن سياسة الدولة فى التحول الرقمى وميكنة كافة إجراءات التشغيل بجميع مواقع العمل و استدامة توصيل وضخ المياه لكافة العملاء على مدار الساعة وفقاً لمعايير الجودة المصرية والعالمية.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.