الجيش الإسرائيلي يقصف بلدات جنوبي لبنان بالقنابل الحارقة والمضيئة

0 6

استهدفت القوات الإسرائيلية بقذائف المدفعية محيط موقع الراهب وأطراف بلدة عيتا الشعب في جنوب لبنان، كما قصف بالقنابل الحارقة والمضيئة بالقنابل الحارقة والمضيئة بلدتي شبعا وبسطرة.
وذكرت قناة “المنار” أن الجيش الإسرائيلي استهدف “الحرج المحيط بموقع الراهب الإسرائيلي عند حدود بلدة عيتا الشعب بـ12 قذيفة بينها قذائف فوسفورية، اثنتان سقطتا داخل الأراضي المحتلة”.
كما استهدف الجيش الإسرائيلي منطقة “المشرفة” جنوب الناقورة بـ15 قذيفة أدت إلى إشعال حرائق.
من جهته، أكد المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي دانيال هغاري في إيجاز صحفي، “أننا دائما في حالة ترقب وتقييم دائم ونتقدم بحسب البرنامج المطروح وبحسب أهداف الحرب، قوات الجيش جاهزة لأي تطور”، معلنا “أننا قمنا يوم أمس بقصف منصات صواريخ وأهداف تابعة لحزب الله”.
وشدد على “أننا سنقوم بتصفية أي خلية تقترب من السياج، ونجهز لأي طارىء في الشمال”.
وتشهد الحدود بين لبنان وإسرائيل تبادلا متقطعا لإطلاق النار بين الجيش الإسرائيلي من جهة و”حزب الله” وفصائل فلسطينية من جهة أخرى، وذلك بعد الحرب التي شنتها إسرائيل على قطاع غزة ردا على عملية “طوفان الأقصى” التي أطلقتها حركة “حماس” يوم 7 أكتوبر.
وقد أعلن الجيش الإسرائيلي عن مقتل عدد من جنوده جراء استهداف “حزب الله” لمراكزه، بينما وصل عدد قتلى الحزب الذين تقرر تسميتهم “شهداء على طريق القدس” إلى 47.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.