“بيئة البحيرة” ندوة بعنوان لا لحرق المخلفات الزراعية

0 16

محمد فلفل

اخبار مشابهة
1 من 613

تزامنا مع احتفالات محافظة البحيرة بعيدها القومى وتنفيذاً لتوجيهات الدكتورة نهال بلبع نائب محافظ البحيرة باتخاذ كافة التدابير والإجراءات اللازمة للحفاظ على البيئة وخاصة بالتزامن مع موسم حصاد محصول الأرز لهذا العام نظم جهاز شئون البيئة فرع البحيرة برئاسة على دومة رئيس الفرع الإقليمي لجهاز شئون البيئة بالبحيرة اليوم ندوة، بمقر الوحدة المحلية لمركز ومدينة دمنهور برئاسة الأستاذ محمد كجك تحت
شعار “لا لحرق المخلفات الزراعية”
حيث اشار الاستاذ على دومة الى خطورة واضرار الحرق المكشوف للمخلفات الزراعية فى ظل الظروف المناخية الحالية وحث على أهمية التعاون وتكاتف الجهود المبذولة من قبل الوحدات المحلية والجمعيات الزراعية وتعريف المزارعين بمادة العقوبة حيال المخالفين ، وكذلك عرض كيفيه الاستفاده من هذه المخلفات سواء باستخدامها كعلف او اسمدة
ومن جانبه قال دومه ان المخلفات الزراعية كنز بيئى غير مستغل، ويتم استغلالها في معظم دول العالم والإستفادة الكاملة المتكاملة منها، فمنها ما يتم تحويله لسماد زراعي خصوصا في التعامل مع المساحات الصحراوية، ومنها ما يتم تحويله لعلف للمواشي، ومنها ما يتم تحويله لخامة تستخدم في عمليات البناء، ومنها ما يستخدم في إنتاج الطاقة المحركة للماكينات .
وانتقد دومه حرق المخلفات الزراعية أو التخلص منها في مدافن على طراف المدن على مدار ربع قرن في ظل ظروف مناخية سلبية، وقال: «إن حرق المخلفات الزراعية خسارة فادحة وعادة بيئية مؤسفة، تتم من خلال المزارعين ورغم محاولات عدد من وزراء البيئية في منع هذه الظاهرة السلبية لمواجهة السحابة السوداء إلا أن هناك عدد من المسئولين في المحليات داخل المحافظات يساندوا المزارعين على إجراء هذه التصرفات» .
ومن جانب آخر ابدى الاستاذ محمد كجك استعداد فريق العمل للتعاون مع جهاز شئون البيئة وخاصة بعد زيادة المساحة المزروعة
كما نوه الاستاذ خالد منيسى لأهمية الوعي البيئي بأضرار الحرق لجميع المخلفات وان فرق ومحاور العمل لن تتهاون مع المخالفين
شارك بالحضور لفيف من القيادات والجهات المعنية بالوحدات المحلية والقروية ، الجمعيات الزراعية ، ممثلي الكنيسة والأوقاف ، المجلس القومي للمرأة ، والصحه.

اترك رد