وكيل وزارة الاوقاف بالبحيرة حبوب الغله سم قاتل حيث وصلت حاﻻت الوفاه في الفترة اﻻخيره 22 حاله

0 1٬090

البحيرة : متابعه اسماعيل الشحات

اخبار مشابهة
1 من 454

نظمت اﻻدارة الصحية برئاسة ؛الدكتور مهدي هيوب ؛مدير اﻻدارة الصحية وتحت إشراف ؛المهندسه سلوي زكي ؛رئيس مركز ومدينة الدلنجات وبحضور فضيلة الشيخ ؛الدكتور محمد شعلان؛ وكيل وزارة اﻻوقاف ونائب رئيس المركز ومدير إدارة أوقاف اول وثاني والمهندس مدير اﻻدارة الزراعية  ودارت الندوة عن خطورة حبوب الغله وخطورتها حيث وصلت حاﻻت الوفاه في الفترة اﻻخيره 22 حاله من يناير 2017 حتي 2018/5/9  في الفترة الأخيرة  واصبحت هذه الظاهره تمثل حوادث متتابعه تتمثل في بعض المواطنين الذين أقدموا علي اﻻنتحار بإستخدام (حبوب الغله السامه) التي تستخدم في الزراعه لمواجهة تسوس القمح وأصبحت حبوب الغله شريكا في الموت الصامت واسمها العلمي (اﻷلومنيوم فوسفيد) وتسجل كمبيد حشري بوزارة الصحة ويخرج من هذه الحبوب غاز قاتل للبشر كما أفاد علماء الكيمياء الحيوية أن حبة الغله يخرج منها غازات ضارة واي انسان يتناولها سيموت في الحال وكانت هذه الحبوب تستخدم قديما سم للفئران و  الثعالب وكثرة التعرض للغاز الذي يصدر منها يؤدي إلي اﻻصابه بالسرطان واطلقوا علي كل من ينتحر بهذه الحبوب بعملية اﻻنتحار الرخيص نظرا لرخص ثمن تلك الحبات ويجب تجريم استخدام تلك الحبوب بسبب أضرارها ومخاطرها وأثناء دخول هذه الحبوب الي الجسم ونظرا ﻻندمجها مع الماء والتي تساعد علي خروج غاز الفوسفين وفي حال استنشاق الغاز يدخل الي الرئتين  وينتج عنه التهاب رئوي شديد ويؤدي الي صعوبة في التنفس والتي تؤدي إلي الوفاه وتصيب اﻻنسان بتهيج  شديد في اﻻمعاء واسهال وقيئ والتهاب شديد في الرئة ينتج عنه الوفاه وأفاد فضيلة الشيخ أن هناك اسباب دينيه وثقافيه وبيئته واجتماعية وهناك الدور اﻻكبر علي اﻻسره في تربية النشئ وﻻبد أن تنشأ اﻻسره علي أساس متين وقوي وﻻبد من متابعة البيئه المحيطه بالطفل والمسجد واﻻعﻻم ووسائل اﻻتصال الحديثه   والمجتمع المدني كل هؤلاء العوامل لها دورها في تربية الطفل

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: