السفارة المصرية في بكين تحتفل بانضمام مصر لـ “بنك التنمية الجديد” التابع لتجمع البريكس

0 23

متابعة أسامه أبو العنين

أقامت السفارة المصرية في بكين حفل استقبال على شرف رئيس بنك التنمية الجديد NDB “ماركوس ترويخو”، وذلك بمناسبة انضمام مصر إلى عضوية البنك التابع لتجمع البريكس اعتباراً من ديسمبر 2021، وقد أُقيم الحفل بحضور سفراء الدول الأعضاء في تجمع البريكس، ومشاركة إثنين من نواب رئيس البنك الآسيوي للاستثمار في البنية التحتية، وممثلي عدد من المؤسسات التمويلية الأخرى.
وفي كلمته خلال الاحتفال أكد السفير د. محمد البدري، سفير جمهورية مصر العربية لدى الصين أن انضمام مصر لعضوية البنك في هذا التوقيت، إنما هو إقرار من تجمع البريكس بقوة الاقتصاد المصري، وبما حققته مصر على صعيد الإصلاح والنمو الاقتصادي خلال السنوات الماضية، كما أنه بمثابة تتويجٍ لجهود الدولة المصرية وتجسيدٍ لرؤية السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي، إزاء بناء شراكات مع مختلف مؤسسات التمويل الدولية، لاسيما تلك التي تضم في عضويتها قوىً اقتصادية عظمى وبازغة مثل بنك التنمية الجديد التابع للبريكس.
وأكد د. البدري على تطلع مصر للقيام بدور فعال من خلال عضويتها في البنك خلال السنوات المقبلة، تحقيقاً للنفع المشترك، وتكريساً للمساعي المصرية في جني ثمار برنامج الإصلاح الاقتصادي الرامي إلى تعزيز مرونة الاقتصاد المصري وتنويع مصادر التمويل، بهدف الإرتقاء بالبنية التحتية وتحقيقا لأهداف التنمية المستدامة ورؤية مصر 2030.
من جانبه أشاد رئيس بنك التنمية الجديد بمعدلات النمو الاقتصادي في مصر، والتي تجعلها في طليعة الاقتصادات الرئيسية في أفريقيا والشرق الأوسط، وإحدى أسرع دول العالم نمواً، فضلا عن الدور الفاعل لمصر في مختلف مؤسسات التمويل الدولية، معرباً عن تطلع البنك لدعم الخطط المصرية في مجالات البنية التحتية والتنمية المستدامة، والتي تشهد زخماً كبيراً، وحققت بالفعل منجزات بارزة خلال الآونة الأخيرة.

اخبار مشابهة
1 من 175

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: