المؤتمر الصحفى لمهرجان المسرح القومى.. بداية أكثر من رائعة

0 3

تابع صموئيل نبيل أديب

يعلم كل صحفى أن بداية الأمر هي مؤشر حقيقي على الأمر ذاته.. لذا يترقب كل إعلامى المؤتمر الصحفي التمهيدي الخاص بأي نشاط.. فأما أن يكون علي مستوى مهنى راقى، محترف و دقيق، أو بداية عشوائه تخبرك أن ما سيليه هو شئ من العبث و الفوضى..
لذا يجب أن أشكر الفريق الإعلامي المسئول عن المهرجان القومى للمسرح المصري على المقدمه الرائعه التي صنعوها و اذكرها هنا تفصيلا :
1-.. فمنذ البداية و قبل موعد المؤتمر بأيام كثيرة قام كل فرد في الفريق بنشر اخبار و تفاصيل المؤتمر و معلومات عن المهرجان و اخبار الورش و الفنيات الموجودة المهرجان… ولم يكتفوا بالنشر فقد على صفحاتهم الشخصية و بشكل يومي ومتكرر بل و على موقع المهرجان الذي ينشئ لأول مرة.. الأمر الذى جعل الجميع علي علم بكل شئ و جعل عملنا الصحفى بمنتهى السهوله..علي عكس مهرجانات أخرى تجعلك تندم على تغطية أخبارهم من كثرة صعوبة الحصول على معلومه واحده حتي لو كانت بسيطة مثل ساعة موعد الافتتاح..
2- مثل الجميع في مصر، واجهوا مشكلة تغير موعد المؤتمر من يوم الأربعاء إلى الخميس نتيجة الحداد العام.. و لكنهم قاموا بنشر العديد من البوستات و توزيع النشرات على الأخبار والجرائد بالموعد الجديد.. مع بيان سبب التأجيل فيما يشبه اعتذار مبطن محترم و راقى ( وهذا ما احترمته حقا خصوصا انه هناك مهرجانات تغير مواعيد الحفلات و تكتفي بإعلان بسيط على صفحة أحدهم بدون أي أسباب أو اعتذار أو تقدير لوقت الصحفيين و الجمهور)
3- في المؤتمر الصحفي كان هناك تواجد عدد كبير جدا من القنوات الفضائية الذي كان نتيجة طبيعية لنجاح الفريق الإعلامي بقيادة الصحفي المخضرم جمال عبد الناصر، في إيصال صوت المهرجان الى كل جريدة و موقع و قناة مصريه و اجنبيه.. فلولا تواصل اللجنة مع القنوات بشكل رائع لما وجدنا مثل هذا العدد.. علي عكس مهرجانات تشتكى من قلة التغطيه الإعلامية ظانين أن وضع بوست علي صفحتهم علي الفيس كافي !!!
4- روح الود الظاهرة في فريق المهرجان كانت واضحة جدا على المنصة.. المنصة التي تواجد عليها قامات كبيرة أمثال الأستاذة :
الفنان يوسف اسماعيل ، الفنان محمد رياض الأستاذ إسماعيل مختار ، الناقد جرجس شكري
لم يحدث أن قاطع أحدهم الأخر أو سقطت من أحدهم معلومة خاصة بالمهرجان…حتى أنهم تقاسموا اجابة سؤال لمدير جريدة الكواكب . بحيث أجاب كل شخص في تخصصه..،، المنصة التي أدارها و باقتدار الصحفى جمال عبد الناصر.. بينما تواجدت الإعلامية ريهام طارق بين الجمهور لتكون عيون اللجنة في التواصل السريع بين الصحفيين و المنصه منعا لحدوث أي تضاد أو بلبلة
5- بالرغم من أن المؤتمر انتهى الساعه العاشره مساء و اللجنة كانت تعمل من التاسعة صباحا، الا ان الفريق استمر في رفع أخبار و تفاصيل و صور الندوة على الموقع و علي صفحاتهم الشخصية حتي الساعه الثالثه فجرا لذا، فحتى الصحف الأجنبية استطاعت أن تنشر أحداث المؤتمر بفضل نشاط هولاء الإعلاميين
.. في الختام…. لابد أن أشكر جميع الفريق الإعلامى
رئيس اللجنه الإعلامي جمال عبد الناصر
منه عبيد
محمد فضل
تغريد حسن
محمد عبد الرحمن
هدير السيد
اسلام فاروق
سما الشافعي
دعاء فوده
إيناس العيسوي
ريهام طارق
على هذا المجهود الكبير الذي بذلوه… و اتمنى لهم دوام التوفيق

اخبار مشابهة
1 من 18

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: